أداء بارع فـي كل الأدوار أراس بولوت إينملي «الفن مسؤولية يجب تحمّلها والإحتراف يتطلّب السعي الى الإتقان»

أداء‭ ‬تمثيلي‭ ‬قوي‭ ‬يغوص‭ ‬فـي‭ ‬زوايا‭ ‬الشخصية‭ ‬التي‭ ‬يؤدّيها،‭ ‬فـيصحب‭ ‬المشاهدين‭ ‬فـي‭ ‬رحلة‭ ‬ساحرة‭ ‬داخل‭ ‬القصة‭ ‬تنسينا‭ ‬معالم‭ ‬الممثل‭ ‬الحقيقي‭ ‬وتجعلنا‭ ‬نغرم‭ ‬بكل‭ ‬شخصية‭ ‬يؤدّيها،‭ ‬علماً‭ ‬أنه‭ ‬فـي‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬يصعب‭ ‬علينا‭ ‬تصديق‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الممثل‭ ‬هو‭ ‬نفسه‭ ‬فـي‭ ‬كلّ‭ ‬هذه‭ ‬الأدوار،‭  ‬نظراً‭ ‬الى‭ ‬قدرته‭ ‬على‭ ‬تقمّص‭ ‬مختلف‭ ‬أنواع‭ ‬الشخصيات‭.‬

إنه‭ ‬الممثل‭ ‬التركي‭ ‬أراس‭ ‬بولت‭ ‬إينملي‭ ‬الذي‭ ‬خطف‭ ‬قلوبنا‭ ‬فـي‭ ‬دور‭ ‬‮«‬مجد‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬على‭ ‬مر‭ ‬الزمان،‭  ‬ثم‭ ‬أطل‭ ‬علينا‭ ‬بدور‭ ‬الأمير‭ ‬بيازيد‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬حريم‭ ‬السلطان‮»‬‭ ‬ليكشف‭ ‬عن‭ ‬ثقل‭ ‬موهبته‭ ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬سحرنا‭ ‬فـي‭ ‬شخصية‭ ‬مارت‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬فـي‭ ‬الداخل‮»‬‭ ‬وشخصية‭ ‬ياماش‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الحفرة‮»‬‭ ‬وأبكانا‭ ‬أخيراً‭ ‬كما‭ ‬أبكى‭ ‬الملايين‭ ‬فـي‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬الزنزانة‭ ‬رقم‭ ‬7‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬حقّق‭ ‬نجاحاً‭ ‬كبيراً‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬العالمي‭ ‬وحاز‭ ‬عنه‭ ‬جائزة‭ ‬أفضل‭ ‬ممثل‭ ‬للعام‭ ‬2019‭.‬

‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬الزنزانة‭ ‬رقم7‮»‬‭ ‬الأكثر‭ ‬متابعة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحجر

نال‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬الزنزانة‭ ‬رقم‭ ‬7‮»‬‭ ‬أعلى‭ ‬نسب‭ ‬مشاهدة،‭  ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬فـي‭ ‬تركيا،‭ ‬بل‭ ‬كذلك‭ ‬فـي‭ ‬دول‭ ‬كفرنسا‭ ‬وإسبانيا‭ ‬والبرازيل،‭ ‬وبرع‭ ‬فـيه‭ ‬أراس‭ ‬بولوت‭ ‬بالتمثيل‭ ‬وبإثارة‭ ‬المشاعر‭ ‬الإنسانية،‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬نيسا‭ ‬صوفـيا‭ ‬التي‭ ‬تبلغ‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬تسع‭ ‬سنوات‭ ‬والتي‭ ‬أدّت‭ ‬دور‭ ‬ابنته‭ ‬والتي‭ ‬يمكن‭ ‬اعتبارها‭ ‬بطلة‭ ‬الفـيلم‭ ‬دون‭ ‬أي‭ ‬منازع‭.‬ وبعد‭ ‬إطلاقه‭ ‬فـي‭ ‬صالات‭ ‬السينما‭ ‬فـي‭ ‬ديسمبر‭ ‬2019‭ ‬عُرض‭ ‬الفـيلم‭ ‬على‭ ‬منصة‭ ‬نتفليكس‭ ‬فـي‭ ‬منتصف‭ ‬شهر‭ ‬مارس‭ ‬2020‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحجر‭ ‬المنزلي،‭  ‬وأثار‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬العواطف‭ ‬لدى‭ ‬المشاهد‭ .‬جاء‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬فـي‭ ‬المرتبة‭ ‬الثانية‭ ‬من‭ ‬نسب‭ ‬المشاهدة‭ ‬على‭ ‬نتفليكس‭ ‬فـي‭ ‬فرنسا،‭ ‬وحصل‭ ‬على‭ ‬تعليقات‭ ‬واسعة‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭  ‬بما‭ ‬فـي‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬الموسيقي‭ ‬الفرنسي‭ ‬‮«‬دي‭ ‬جي‭ ‬سنيك‮»‬،‭ ‬ولاعب‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬البرازيلي‭ ‬‮«‬نيمار‮»‬‭ ‬وزوجته‭. ‬وقد‭ ‬إستنتج‭ ‬النقاد،‭ ‬أن‭ ‬المشاهدين‭ ‬لا‭ ‬يبحثون‭ ‬فقط‭ ‬عن‭ ‬التسلية‭ ‬السهلة،‭  ‬بل‭ ‬عن‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يثير‭ ‬عواطفهم‭ ‬ومشاعرهم،‭ ‬أكان‭ ‬يولد‭ ‬ذلك‭ ‬الضحك‭ ‬أم‭ ‬البكاء‭.‬

ويروي‭ ‬هذا‭ ‬الفـيلم‭ ‬المقتبس‭ ‬عن‭ ‬فـيلم‭ ‬كوري‭ ‬جنوبي‭ ‬يحمل‭ ‬العنوان‭ ‬نفسه،‭ ‬قصة‭ ‬الأب‭ ‬محمد‭ ‬أو‭ ‬كما‭ ‬يطلق‭ ‬عليه‭ ‬فـي‭ ‬قريته‭ ‬ميمو،‭ ‬ويعاني‭ ‬من‭ ‬تخلّف‭ ‬عقلي‭ .‬يُتهم‭ ‬ظلماً‭ ‬بجريمة‭ ‬قتل‭ ‬طفلة‭ ‬صغيرة،‭ ‬ويدخل‭ ‬السجن‭ ‬وتُمنع‭ ‬عنه‭ ‬زيارة‭ ‬ابنته‭ ‬الوحيدة‭ ‬أوفا؛‭ ‬وبسبب‭ ‬طيبته‭ ‬يتمكّن‭ ‬من‭ ‬بناء‭ ‬صداقات‭ ‬مع‭ ‬مجرمين‭ ‬كانوا‭ ‬معه‭ ‬فـي‭ ‬الزنزانة‭ ‬نفسها،‭  ‬وساعدوه‭ ‬على‭ ‬رؤية‭ ‬ابنته‭ ‬بتهريبهم‭ ‬لها‭ ‬إلى‭ ‬داخل‭ ‬السجن‭.‬‮ ‬

وتدور‭ ‬أحداثه‭ ‬فـي‭ ‬الثمانينيات‭ ‬حيث‭ ‬يُتَّهم‭ ‬ميمو‭ ‬بقتل‭ ‬ابنة‭ ‬أحد‭ ‬الضباط‭ ‬العسكريين،‭  ‬ويصدر‭ ‬فـي‭ ‬حقه‭ ‬حكم‭ ‬بالإعدام،‭ ‬ويُظهِر‭ ‬الفـيلم‭ ‬تسلّط‭ ‬العسكر‭ ‬على‭ ‬الناس‭ ‬فـي‭ ‬تلك‭ ‬الفترة‭ ‬بتركيا،‭ ‬حيث‭ ‬يتمّ‭ ‬إلصاق‭ ‬التهمة‭ ‬بميمو‭ ‬ظلماً‭ ‬وإرغامه‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يبصم‭ ‬على‭ ‬اعترافه‭ ‬بالقتل‭ ‬رغم‭ ‬أنه‭ ‬ليس‭ ‬بكامل‭ ‬قواه‭ ‬العقلية‭ ‬ولم‭ ‬يعترف‭ ‬بجريمته‭ .‬ويبدأ‭ ‬الفـيلم‭ ‬فـي‭ ‬عام‭ ‬2004‭ ‬لحظة‭ ‬إعلان‭ ‬إلغاء‭ ‬حكم‭ ‬الإعدام‭ ‬فـي‭ ‬تركيا،‭ ‬وتكون‭ ‬أوفا‭ ‬ابنة‭ ‬ميمو‭ ‬أصبحت‭ ‬شابة،‭ ‬واثناء‭ ‬استعدادها‭ ‬لزفافها،‭ ‬تستمع‭ ‬لخبر‭ ‬إلغاء‭ ‬عقوبة‭ ‬الإعدام،‭ ‬وتعود‭ ‬بها‭ ‬الذاكرة‭ ‬إلى‭ ‬قريتها‭ ‬وهي‭ ‬طفلة‭ ‬وتتذكر‭ ‬الجريمة‭ ‬التي‭ ‬اتُّهم‭ ‬بها‭ ‬والدها‭ ‬ظلماً‭ ‬وحكم‭ ‬عليه‭ ‬بالإعدام‭.‬

وقد‭ ‬استطاع‭ ‬أراس‭ ‬بأدائه‭ ‬أن‭ ‬يحظى‭ ‬منذ‭ ‬اللحظة‭ ‬الأولى‭ ‬على‭ ‬تعاطف‭ ‬المشاهدين‭ ‬معه‭ ‬والإعجاب‭ ‬بقدراته‭ ‬الهائلة‭ ‬على‭ ‬تجسيد‭ ‬دور‭ ‬شخص‭ ‬لديه‭ ‬إعاقة‭ ‬ذهنية،‭ ‬فاستطاع‭ ‬أن‭ ‬يمزج‭ ‬بين‭ ‬حركة‭ ‬الجسد‭ ‬وتعابير‭ ‬الوجه‭ ‬بطريقة‭ ‬فذة‭ ‬وبارعة،‭  ‬فظهرت‭ ‬قدرة‭ ‬هذا‭ ‬الممثل‭ ‬على‭ ‬التلون‭ ‬والتنوع‭ ‬فـي‭ ‬أدواره‭. ‬وقد‭ ‬استحق‭ ‬عن‭ ‬أدائه‭ ‬جائزة‭ ‬أفضل‭ ‬ممثل‭ ‬فـي‭ ‬تركيا‭ ‬للعام‭ ‬2019‭.‬

وأصبح‭ ‬الفـيلم‭ ‬الأكثر‭ ‬مشاهَدة‭ ‬فـي‭ ‬تركيا‭ ‬وحقق‭ ‬أرباحاً‭ ‬بقيمة‭ ‬90‭ ‬مليون‭ ‬ليرة‭ ‬تركية‭ ‬أي‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬15‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬تقريبًا‭. ‬ودخل‭ ‬أخيراً‭ ‬ضمن‭ ‬المراكز‭ ‬العشرة‭ ‬الأولى‭ ‬فـي‭ ‬نتفليكس‭ ‬بدول‭ ‬أميركا‭ ‬الجنوبية‭ ‬كالأرجنتين‭ ‬والمكسيك‭ ‬والبرازيل‭ ‬وكولومبيا،‭  ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬فرنسا‭ ‬وإسبانيا‭ ‬واليونان‭ ‬والمغرب‭ ‬وقطر‭ ‬وفنزويلا‭ ‬والدومينيكان‭ ‬وتشيلي‭ ‬ورومانيا‭ ‬وباراغواي‭.‬

مسلسل‭ ‬الحفرة‭ ‬نجاح‭ ‬كبير‭.. ‬وانتقادات‭ ‬عنيفة

وقبل‭ ‬هذا‭ ‬النجاح‭ ‬المنقطع‭ ‬النظير‭ ‬الذي‭ ‬حققه‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬الزنزانة‭ ‬رقم‭ ‬7‮»‬‭ ‬أثبت‭ ‬أراس‭ ‬بولوت‭ ‬نفسه‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬ثلاثة‭ ‬مواسم‭ ‬من‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الحفرة‮»‬،‭  ‬الذي‭ ‬حفر‭ ‬اسمه‭ ‬بقوة‭ ‬فـي‭ ‬أذهان‭ ‬الناس،‭  ‬ويؤدّي‭ ‬فـيه‭ ‬أراس‭ ‬شخصية‭ ‬ياماش،‭  ‬وحقّق‭ ‬المسلسل‭ ‬نجاحًا‭ ‬تلو‭ ‬الآخر؛‭ ‬إذ‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬وجود‭ ‬كل‭ ‬المسلسلات‭ ‬المنافسة‭ ‬له‭ ‬فـي‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬المسلسل‭ ‬يحافظ‭ ‬على‭ ‬ترتيبه‭ ‬ضمن‭ ‬الأكثر‭ ‬مشاهدة‭ ‬فـي‭ ‬تركيا‭ ‬والوطن‭ ‬العربي،‭  ‬وهناك‭ ‬موسم‭ ‬رابع‭ ‬يجري‭ ‬التحضير‭ ‬له‭.‬

ولكن‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬النجاحات‭ ‬التي‭ ‬يحقّقها‭ ‬المسلسل‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬يتعرّض‭ ‬لحملة‭ ‬من‭ ‬الانتقادات‭ ‬الواسعة‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬عرضه،‭  ‬نتيجة‭ ‬تضمّنه‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬مشاهد‭ ‬العنف،‭  ‬كما‭ ‬تعرض‭ ‬لعقوبة‭ ‬مالية‭ ‬نتيجة‭ ‬تبنيه‭ ‬مشاهد‭ ‬تضر‭ ‬بالتطور‭ ‬البدني‭ ‬والعقلي‭ ‬والأخلاقي‭ ‬للأطفال‭ ‬والمراهقين‭.‬

وتدور‭ ‬أحداث‭ ‬المسلسل‭ ‬الذي‭ ‬يحظى‭ ‬بنسب‭ ‬مشاهدة‭ ‬عالية‭ ‬فـي‭ ‬إطارٍ‭ ‬درامي‭ ‬وجو‭ ‬من‭ ‬الآكشن،‭  ‬حول‭ ‬حي‭ ‬فـي‭ ‬إسطنبول‭ ‬تحت‭ ‬سيطرة‭ ‬عائلة‭ ‬‮«‬كوشوفالي‮»‬،‭  ‬التي‭ ‬تضع‭ ‬قوانينها‭ ‬فـي‭ ‬الحي‭ ‬حيث‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬النقاش‭ ‬أو‭ ‬المجادلة‭ ‬فـي‭ ‬هذه‭ ‬القوانين،‭  ‬ومن‭ ‬أهم‭ ‬ما‭ ‬يتمّ‭ ‬فرضه‭ ‬على‭ ‬سكان‭ ‬هذا‭ ‬الحي‭ ‬هو‭ ‬عدم‭ ‬المتاجرة‭ ‬بالمخدرات‭ ‬أبدًا،‭  ‬وفـي‭ ‬حال‭ ‬تمّ‭ ‬الخروج‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬يطبق‭ ‬العقاب‭ ‬مباشرة‭.‬‮ ‬

ولشدّة‭ ‬تأثيره‭ ‬على‭ ‬المجتمع‭ ‬التركي،‭  ‬فقد‭ ‬صرح‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬التركي‭ ‬سليمان‭ ‬سويلو‭ ‬فـي‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬وانتقد‭ ‬المسلسل،‭  ‬واصفا‭ ‬إياه‭ ‬بأنه‭ ‬‮«‬ملعون‮»‬‭ ‬قائلاً‭: ‬‮«‬يوجد‭ ‬مسلسل‭ ‬ملعون‭ ‬يدعى‭ ‬الحفرة،‭  ‬إنه‭ ‬يسمّم‭ ‬أطفالنا،‭  ‬ويسحب‭ ‬شعبنا‭ ‬بعيدًا‭ ‬عن‭ ‬ثقافتهم‭!‬‮»‬‭.‬

التمثيل‭:‬ شغف‭ ‬الطفولة

أراس،‭  ‬من‭ ‬مواليد‭ ‬إسطنبول‭ ‬بتاريخ‭ ‬‮٥٢ ‬أغسطس‭ ‬‮٠٩٩١. ‬تابع‭ ‬دراساته‭ ‬فـي‭ ‬ثانوية‭ ‬‮«‬بشكتاش‭ ‬الأناضول‭ ‬العليا‮»‬،‭  ‬وإلتحق‭ ‬بـجامعة‭ ‬إسطنبول‭ ‬التقنية‭ ‬للتخصّص‭ ‬فـي‭ ‬مجال‭ ‬هندسة‭ ‬الطيران‭. ‬إلاّ‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يفقد‭ ‬شغفه‭ ‬بالتمثيل،‭  ‬وغالباً‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬يذهب‭ ‬الى‭ ‬المسارح‭ ‬إعتبارًا‭ ‬من‭ ‬الحادية‭ ‬عشرة‭ ‬من‭ ‬عمره،‭ ‬للتآلف‭ ‬مع‭ ‬فنونها‭.‬

ينحدر‭ ‬من‭ ‬عائلة‭ ‬فنية‭ ‬معروفة‭ ‬فشقيقه‭ ‬الأكبر‭ ‬‮«‬أورتشون‮»‬‭ ‬ممثل‭ ‬مسرحي،‭  ‬وشقيقته‭ ‬الكبرى‭ ‬‮«‬ياشيم‮»‬‭ ‬مهندسة‭ ‬صوت‭ ‬ومضيفة‭ ‬تلفزيونية‭. ‬وهو‭ ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬يؤكّد‭ ‬بأن‭ ‬عائلته‭ ‬هي‭ ‬أغلى‭ ‬ما‭ ‬لديه،‭  ‬ولا‭ ‬يستطيع‭ ‬العيش‭ ‬بدونها؛‭ ‬ويسره‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬والدته‭ ‬فخورة‭ ‬به‭.‬

لم‭ ‬يبلغ‭ ‬الثلاثين‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬بعد،‭  ‬كما‭ ‬لم‭ ‬يرتبط‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬بعقد‭ ‬زواج‭. ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬يرتبط‭ ‬بعلاقة‭ ‬عاطفـية‭ ‬مع‭ ‬الممثلة‭ ‬التركية‭ ‬بيغي‭ ‬أونال‭ ‬منذ‭ ‬العام‭ ‬‮٥١٠٢،‭  ‬وهي‭ ‬تتسم‭ ‬بالنعومة‭ ‬والجمال،‭  ‬ويعتبر‭ ‬أراس،‭  ‬بأن‭ ‬جمال‭ ‬المرأة‭ ‬يكمن‭ ‬فـي‭ ‬جمال‭ ‬روحها،‭  ‬قبل‭ ‬أي‭ ‬شيء‭ ‬آخر‭.‬

لم‭ ‬تبدأ‭ ‬مسيرة‭ ‬أراس‭ ‬إلاّ‭ ‬منذ‭ ‬إحدى‭ ‬عشرة‭ ‬سنة،‭  ‬وإن‭ ‬كان‭ ‬منغمسًا‭ ‬منذ‭ ‬الصغر‭ ‬فـي‭ ‬جو‭ ‬فني‭ ‬رفـيع،‭  ‬وكان‭ ‬يحب‭ ‬تقليد‭ ‬الممثلين،‭  ‬وغالباً‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬يتم‭ ‬إختياره‭ ‬على‭ ‬صفوف‭ ‬الدراسة‭ ‬للمشاركة‭ ‬فـي‭ ‬المسرحيات‭ ‬المدرسية‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭  ‬قد‭ ‬تمكّن‭ ‬من‭ ‬الإرتقاء‭ ‬سريعاً‭ ‬وفـي‭ ‬سنّ‭ ‬مبكرة‭ ‬الى‭ ‬عالم‭ ‬النجومية‭.‬

وفـي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬يعتبر‭ ‬أراس‭ ‬بولوت‭ ‬بأن‭ ‬الموهبة‭ ‬بمفردها‭ ‬لا‭ ‬تكفـي،‭  ‬وبأنه‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬تقترن‭ ‬بالدراسة‭ ‬والجهد‭ ‬والخبرة‭ ‬والتدريب‭ ‬الدائم،‭  ‬وبأن‭ ‬الفن‭ ‬مسؤولية‭ ‬يجب‭ ‬تحمّلها،‭  ‬وبأنه‭ ‬إحتراف‭ ‬يستلزم‭ ‬السعي‭ ‬دوماً‭ ‬الى‭ ‬الإتقان‭.‬

من‭ ‬الإعلانات‭.. ‬الى‭ ‬بطولة‭ ‬المسلسلات‭ ‬والأفلام

دخل‭ ‬أراس‭ ‬عالم‭ ‬التمثيل‭ ‬من‭ ‬بوابة‭ ‬الإعلانات‭ ‬التجارية‭ ‬وقام‭ ‬عام‭ ‬‮٩٠٠٢،‭  ‬بتجربة‭ ‬تمثيلية‭ ‬محدودة،‭  ‬كضيف‭ ‬شرف،‭  ‬فـي‭ ‬إحدى‭ ‬حلقات‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الشوارع‭ ‬الخلفـية‮»‬‭. ‬ألاّ‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يكمل‭ ‬المشاركة‭ ‬فـي‭ ‬الحلقات‭ ‬الأخرى،‭  ‬لأنه‭ ‬كان‭ ‬ما‭ ‬زال‭ ‬فـي‭ ‬التاسعة‭ ‬عشر‭ ‬من‭ ‬عمره،‭  ‬وملتزم‭ ‬تجاه‭ ‬نفسه‭ ‬وتجاه‭ ‬عائلته‭ ‬بإكمال‭ ‬دراسته‭.‬

لفتت‭ ‬إطلالاته‭ ‬فـي‭ ‬أحد‭ ‬الأفلام‭ ‬الإعلانية‭ ‬التلفزيونية،‭  ‬نظر‭ ‬المخرجة‭ ‬‮«‬زينب‭ ‬غوناي‭ ‬تان‮»‬،‭  ‬فإختارته‭ ‬ليقوم‭ ‬طيلة‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات‭ ‬متتالية،‭  ‬إعتباراً‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬‮٠١٠٢،‭  ‬بدور‭ ‬‮«‬مجد‭ ‬أكارسو‮»‬،‭  ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬على‭ ‬مر‭ ‬الزمان‮»‬‭ ‬الواسع‭ ‬الرواج،‭ ‬فنجح‭ ‬فـي‭ ‬الإختبار،‭  ‬وتمكّن‭ ‬من‭ ‬تكريس‭ ‬موقع‭ ‬له‭ ‬فـي‭ ‬عالم‭ ‬الفن‭ ‬والشهرة،‭  ‬وإنفتحت‭ ‬أمامه‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الآفاق‭. ‬خاصة‭ ‬وأنه‭ ‬حصل‭ ‬على‭ ‬جائزة‭ ‬‮«‬أفضل‭ ‬ممثل‭ ‬مساعد‮»‬،‭  ‬عن‭ ‬دوره‭ ‬فـي‭ ‬المسلسل‭ ‬عام‭ ‬‮١١٠٢،‭ ‬‭ ‬عن‭ ‬فئة‭ ‬المسلسلات‭ ‬التلفزيونية‭.‬

من‭ ‬أبرز‭ ‬أدواره،‭  ‬تجسيده‭ ‬عام‭ ‬‮٣١٠٢ ‬لشخصية‭ ‬الأمير‭ ‬‮«‬بيازيد‮»‬،‭  ‬فـي‭ ‬الموسم‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬القرن‭ ‬العظيم‮»‬،‭ ‬الذي‭ ‬حمل‭ ‬فـي‭ ‬العربية‭ ‬اسم‭ ‬‮«‬حريم‭ ‬السلطان‮»‬‭.‬‮ ‬

يذكر‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬أعماله‭ ‬التي‭ ‬حصلت‭ ‬على‭ ‬نسبة‭ ‬مشاهدة‭ ‬عالية‭ ‬والكثير‭ ‬من‭ ‬النجاح،‭  ‬مسلسل‭ ‬‮«‬مارال‭: ‬أجمل‭ ‬حكاياتي‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬2015،‭  ‬حيث‭ ‬أدى‭ ‬دور‭ ‬‮«‬سارب‭ ‬ألتان‮»‬،‭  ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬الممثلة‭ ‬هازال‭ ‬كايا‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬مارال‭ ‬إدريم‮»‬‭.‬

وفـي‭ ‬عامي‭ ‬2016‭ ‬و2017‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬دور‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬فـي‭ ‬الداخل‮»‬،‭  ‬المعروف‭ ‬كذلك‭ ‬بـ«قصة‭ ‬الأخوين‭ ‬يلماز‮»‬،‭  ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬الممثل‭ ‬شاتاي‭ ‬أولسوي‭ ‬والممثلة‭ ‬بانسو‭ ‬سورال‭.‬

كما‭ ‬تميّز‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬أعوام‭ ‬‮٧١٠٢-‬‮٨١٠٢ ‬و2019‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الحفرة‮»‬‭ (‬تشوكور‭)‬،‭  ‬بشخصية‭ ‬‮«‬ياماش‭ ‬كوشوفالي‮»‬،‭  ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬الممثل«إركان‭ ‬كولتشك‮»‬‭ ‬ومجموعة‭ ‬من‭ ‬النجوم‭ ‬الأتراك،‭  ‬وهو‭ ‬مسلسل‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الكثيرين،‭  ‬على‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬الأعمال‭ ‬التي‭ ‬شارك‭ ‬فـي‭ ‬بطولتها،‭  ‬وإن‭ ‬كانت‭ ‬بعض‭ ‬الأصوات‭ ‬القليلة‭ ‬إعتبرت‭ ‬بأنه‭ ‬يحرض‭ ‬على‭ ‬العنف‭ ‬بطريقة‭ ‬أو‭ ‬بأخرى،‭  ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬بعده‭ ‬الإنساني‭ ‬المؤثر‭. ‬وقد‭ ‬أظهر‭ ‬فـي‭ ‬هذا‭ ‬المسلسل،‭  ‬مقدرة‭ ‬خاصة‭ ‬على‭ ‬الإضطلاع‭ ‬بشخصيات‭ ‬مختلفة‭. ‬وقد‭ ‬حاز‭ ‬على‭ ‬أدائه‭ ‬فـي‭ ‬فـيه‭ ‬جائزة‭ ‬‮«‬أفضل‭ ‬ممثل‮»‬،‭  ‬فـي‭ ‬مهرجان‭ ‬‮«‬الفراشة‭ ‬الذهبية‮»‬‭ ‬السينمائي‭ ‬فـي‭ ‬تركيا‭ ‬عام‭ ‬‮٨١٠٢.‬

ونجاح‭ ‬فـي‭ ‬عالم‭ ‬الأفلام

لم‭ ‬يكن‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬زنزانة‭ ‬رقم‭ ‬7‮»‬،‭  ‬الفـيلم‭ ‬الوحيد‭ ‬فـي‭ ‬مسيرة‭ ‬هذا‭ ‬الممثل‭ ‬الشاب‭ ‬إذ‭ ‬سبق‭ ‬له‭ ‬أن‭ ‬أدّى‭ ‬دور‭ ‬البطولة‭ ‬فـي‭ ‬الفـيلم‭ ‬التركي‭-‬الأذربيجاني‭ ‬‮«‬محمود‭ ‬ومريم‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮٣١٠٢،‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬الممثلة‭ ‬الأذربيجانية‭ ‬الفاتنة‭ ‬‮«‬إيفا‭ ‬ديدوفا‮»‬‭.‬

وقام‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه،‭  ‬بدور‭ ‬البطولة،‭  ‬فـي‭ ‬فـيلم‭ ‬مؤثر‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الإنساني،‭  ‬بعنوان‭ ‬‮«‬هل‭ ‬نحن‭ ‬بخير؟‮»‬،‭  ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬‮«‬دينيز‭ ‬جليل‭ ‬أوغلو‮»‬،‭  ‬جسد‭ ‬فـيه‭ ‬دور‭ ‬‮«‬إحسان‮»‬،‭  ‬الشاب‭ ‬المعاق،‭  ‬الذي‭ ‬يحاول‭ ‬إقناع‭ ‬شاب‭ ‬آخر‭ ‬تعرف‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬طريق‭ ‬الصدفة‭ ‬يدعى‭ ‬‮«‬تموز‮»‬،‭ ‬بقتله‭ ‬وإنهاء‭ ‬عذاباته‭.‬

قدرات‭ ‬تمثيلية‭ ‬عالية

إضافة‭ ‬الى‭ ‬جاذبيته‭ ‬وشخصيته‭ ‬الكاريزماتية‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬أراس‭ ‬بولت‭ ‬يدين‭ ‬أولاً‭ ‬بنجاحاته‭ ‬لقدراته‭ ‬التمثيلية‭ ‬العالية‭ ‬وقد‭ ‬عبرت‭ ‬عنها‭ ‬الإعلامية‭ ‬‮«‬بينار‭ ‬أرغونر‮»‬‭ ‬بالقول‭: ‬‮«‬من‭ ‬يشاهده‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الحفرة‮»‬،‭  ‬ثم‭ ‬فـي‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬معجزة‭ ‬فـي‭ ‬الزنرانة‭ ‬رقم‭ ‬‮٧»‬،‭  ‬يمتلكه‭ ‬يقين‭ ‬بأنه‭ ‬من‭ ‬المستحيل‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬هو‭ ‬الشخص‭ ‬نفسه‭ ‬الذي‭ ‬قام‭ ‬بهذين‭ ‬الدورين»؛‭ ‬ما‭ ‬دفع‭ ‬البعض‭ ‬لتلقيبه‭ ‬بـ«الجوكر‮»‬،‭  ‬إضافة‭ ‬للقب‭ ‬‮«‬القمر‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬يطلق‭ ‬عليه،‭  ‬نسبة‭ ‬الى‭ ‬محياه‭ ‬المضيء‭ ‬والوسيم‭. ‬خاصة‭ ‬وأنه‭ ‬إختير‭ ‬‮«‬رجل‭ ‬العام‮»‬‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬مجلة‭ ‬‮«‬كيو‭ ‬جي‮»‬‭ ‬النيويوركية‭ ‬الشهرية‭ ‬المتخصّصة‭ ‬فـي‭ ‬الفن‭ ‬والموضة‭.‬

هواياته

أفضل‭ ‬أوقاته‭ ‬هي‭ ‬تلك‭ ‬التي‭ ‬يمضيها‭ ‬مع‭ ‬أفراد‭ ‬عائلته‭ ‬وأولاد‭ ‬شقيقه‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يقول،‭  ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬العديد‭ ‬منهم‭ ‬ينتمون‭ ‬مثله‭ ‬الى‭ ‬عالم‭ ‬الفن‭.‬

يعشق‭ ‬لعبة‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭ ‬منذ‭ ‬الصغر،‭  ‬ويتابع‭ ‬مبارياتها‭ ‬عن‭ ‬كثب،‭  ‬ويجاهر‭ ‬فـي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬بدعمه‭ ‬لفريق‭ ‬‮«‬بيشيكتاس‮»‬،‭  ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬بين‭ ‬الفرق‭ ‬الثلاث‭ ‬الأبرز‭ ‬فـي‭ ‬تركيا،‭  ‬والذي‭ ‬يعرف‭ ‬كذلك‭ ‬بفريق‭ ‬‮«‬النسور‭ ‬السوداء‮»‬‭.‬

كما‭ ‬يهوى‭ ‬الغناء،‭  ‬بما‭ ‬فـي‭ ‬ذلك‭ ‬الأغاني‭ ‬الفولكلورية‭ ‬والعزف‭ ‬على‭ ‬الغيتار،‭ ‬خاصة‭ ‬وأنه‭ ‬يتمتع‭ ‬بصوت‭ ‬جميل‭.‬

السيارات‭ ‬التي‭ ‬تحظى‭ ‬بإعجابه‭ ‬تتنوّع‭ ‬بين‭ ‬‮«‬مرسيديس‮»‬‭ ‬و«اللاند‭ ‬كروزر‮»‬‭ ‬وال‭ ‬‮«‬بي‭ ‬إم‭ ‬دبليو»؛‭ ‬كما‭ ‬أنه‭ ‬يعطف‭ ‬على‭ ‬الكلاب‭ ‬والحيوانات‭ ‬الأليفة‭.‬

وهو‭ ‬معروف‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬عشقه‭ ‬للعبة‭ ‬كرة‭ ‬القدم،‭  ‬بحرصه‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬أنواعها،‭ ‬ولا‭ ‬سيما‭ ‬كمال‭ ‬الأجسام،‭  ‬والـ«تنيس‮»‬،‭  ‬وكرة‭ ‬السلة،‭  ‬وركوب‭ ‬الدراجات‭ ‬الهوائية‭ ‬والنارية،‭  ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬القراءة‭.‬

2024-02-14

Cover Star: Yousef Al RefaieCreative Director & Stylist: Sarah Keyrouz Photographer: Daniel Asater Hair & Make Up Artist: Jean Keyrouz بعد أن نجح المغامر الكويتي يوسف الرفاعي فـي تدوين إسمه فـي كتاب […]

بينما يخفّف الشتاء من قبضته، يشهد عالم الموضة تحولاً آسرًا. فـي هذا الربيع، ندعوك للدخول إلى عالم تلتقي فـيه الألوان الرملية مع جاذبية البيئة الخام فـي رقصة متناغمة تمّ التقاطها […]

2024-02-13

يحيي السعوديون يوم التأسيس، الذي يحتفي بذكرى تأسيس المملكة العربية السعودية، الذي يعود إلى عام 1727، ويصادف في الثاني والعشرين من فبراير من كل عام. وتنظم المملكة، في إطار احتفالاتها […]

تتسارع الإستعدادات لاإنطلاقة شهر رمضان المبارك، ويواصل نجوم الدراما خلال الفترة الحالية تصوير مسلسلات موسم رمضان 2024، من أجل اللحاق بالموسم، إذ يتنافس هذا العام عدد من كبار النجوم بأعمال […]

أحرزت كوت ديفوار، الدولة المضيفة، لقب كأس أمم إفريقيا لكرة القدم للمرة الثالثة بتاريخها بعد 1992 و2015، إثر فوزها على نيجيريا 2-1 في المباراة النهائية في أبيدجان. افتتحت نيجيريا التسجيل […]

مع‭ ‬وصول‭ ‬منتخبي‭ ‬قطر‭ ‬والأردن‭ ‬الى‭ ‬نهائي‭ ‬كأس‭ ‬آسيا‭ ‬في‭ ‬قطر،‭ ‬توجّهت‭ ‬الأنظار‭ ‬الى‭ ‬كلّ‭ ‬من‭ ‬النجم‭ ‬القطري‭ ‬أكرم‭ ‬عفيف‭ ‬والأردني‭ ‬موسى‭ ‬التعمري‭ ‬اللذين‭ ‬تنافسا‭ ‬وبقوة‭ ‬على‭ ‬لقب‭ ‬البطولة،‭ ‬على‭ […]

2024-02-12

يشارك النجم المصري أحمد حلمي في موسم دراما رمضان 2024، من خلال مسلسل إذاعي، سيُذاع عبر محطة “نجوم FM“، يحمل اسم “فبركة” تدور أحداثه في إطار لايت كوميدي. هذا ويُشارك […]

يتوجه نادي إنتر ميلان، خلال الصيف المقبل إلى المملكة العربية السعودية، حيث سيخوض مباراة ودية، مع الفريق الفائز بلقب كأس السوبر السعودي. وسيلعب إنتر ميلان، الفائز بالنسخة الأخيرة من كأس […]

تحت عنوان “السعودية فوق ما تتخيل”، أطلقت العلامة التجارية السياحية الوطنية السعودية “مرحباً بكم في المملكة العربية السعودية”، حملة عالمية تسويقية عالمية بالتعاون مع أسطورة كرة القدم وسفير السياحة السعودية […]

استقطب أول مهرجان لموسيقى الجاز في السعودية، جمهور واسع من النساء والرجال، ما يعكس جهود المملكة في الآونة الأخيرة للتخلص من صورتها المحافظة. وتدفق سعوديون وأجانب لحضور المهرجان ومشاهدة الفرق […]

نشرت نيتفليكس، السلسلة الوثائقية السعودية غير المكتوبة Camel Ques، التي تقدم للمشاهدين نظرة من الداخل على الدور المهم الذي تلعبه الإبل في الثقافة السعودية. ويعد هذا الفيلم ثاني مشروع رفيع […]

كشف الجناح الوطني للإمارات عن معرضه في الدورة القادمة لبينالي البندقية للفنون 2024 تحت عنوان “عبدالله السعدي: أماكن للذاكرة.. أماكن للنسيان”، والذي سيضم 8 أعمال فنية تحمل توقيع الفنان الإماراتي […]

انتهى اللقاء الذي حل فيه ريال سوسيداد ضيفاً على مايوركا، في ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، بالتعادل السلبي ليتأجل حسم المتأهل للنهائي لمباراة الإياب. وعلى ملعب (إيبيروستار)، فشل الفريقان […]

يشارك الممثل والمنتج الحائز على جائزة غولدن غلوب، أوسكار إيزاك، إلى قائمة النجوم المشاركين في نسخة عام 2024 من معرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة MEFCC، أكبر مهرجان للثقافة الشعبية […]

حقق فريق إنتر ميلان فوزاً ثميناً على ضيفه يوفنتوس بهدف دون رد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب “سان سيرو” ضمن منافسات الجولة 23 من عمر الدوري الإيطالي لكرة القدم. […]